30 أغسطس، 2015

ابوجمال قال شاب راسي شياب

قصيدة / جميل حسين أبو حوريه

15 أغسطس 2015م بدع موجهة الى الشاعر شداد حسين احمد العمري من قبيلة الحدا.

..............

يامن بيدك كل حكمه واسباب
وكل ارزاق العباد واسبابه

تعبت من طول الفكر والحساّب
ولا نفع في حسبتي حسابه

ابوجمال قال شاب راسي شياب
والشيب غطى لحيته واشنابه

يا ناس احنا في السفينه ركاب
ما حد نهى المنكر ولا حد عابه

واليوم ماها للسفينه صباب
والموت بدى للجميع مخلابه

ولا عيسلم طفل اومن كان شاب
نار الفتن هي حارقه صرابه

يا ليت لا هانا وكلين  قد تاب
وكل واحد يترك الدبابه

مش خوف من رعد الحرايب والزاب
احنا رجال الحرب والحرابه

وسم ناقع حنظله والقباب
نسقي عدانا مر من قبابه

والموت في يوم الوغا كالعناب
واحنا لنا في الطارفه سنابه

ياليت نتوحد بمنظر خلاب
ضد العدو الخارجي صبابه 

من وضع لونه مثل لون الغرَّاب
وشفت نار الحب هي لهابه

كلين باسم الدين قال ياشعَّاب
ولعن ابوها قلت من شعَّابه

واليوم فتحوا للفتن سبعين باب
وكل باب اكبر من البوابه

كنّا بنآكل من عنبها توكاب
واليوم ما باقي ولا توكابه

عدنا زمان القشوشه والحطّاب
ونشاهد الدخان في السرابه

خايف يردونا زمان الكتاب
واطفالنا يقروا بلوح اخشابه

خلوا عروش الديوله كالمِلعاب
ولا تهونوا واعقبوا ملعابه

ومن معه ساع عبدربه هراب
ولا سمعنا ساع قصص هرابه

الله يخارج شعبنا من محناب
من الرياض والشله النصابه

ياذا الزمان اعجب وطيل العجاب
عد شي عداله يا وحوش الغابه

من جمَّع العربان داخل محراب
ضد اليمن جوا كلهم حرابه

ياسيسي اخجل ما كفاك الطلاب
خير الجيوش خليتهم كسَّابه

وارض الايمان صابحت فالمهباب
تجمعت من حولها النهابه

خادم حرمها لليهودي بواب
حتى الحرم قد دنسوا محرابه

وابني سألني ما عرفت الجُوّاب
بيقصفونا ليش للمه يا ابه

هولا اليهود بيضَّربونا ضراب
عجم لساني ما عرف جوَّابه

وإن جيت اجاوب خفت لا اقع كذاب
رجعت اغاوي جبت كل العابه

واليوم يا الهاجس عليك الركاب
ركب جوابك لا صدق حيا به

وابوجمال في نظرته مايوم خاب
عليك ياشداد جاء صوَّابه

اشتي جواب للطفل قبل العزَّاب
جواب مقنع لا عرف ركَّابه

ما الغيث من كل السحايب سكّاب
وبعدها كل العقل سكّابه

وعطر صافي خاص يملي قلاب
لاجل البزي شداد عاصر نابه

ابوجمال قال فز يا أبو خطاب
اشتي جواب لأحمد جميل يرضى به

وانا بدعت القافيه والخشاب
وانته عليك الصب والصبابه

وان شي نقص باقي عليك الشطاب
والقافيه تحتاج لا شطابه

وازكى صلاتك يا صمد ياوهاب
على النبي والآل ثم أصحابه

............
قصيدة / شداد حسين احمد العمري

بتاريخ 20 أغسطس 2015م جواب على قصيدة الشاعر جميل حسين أبو حوريه من قبيلة سنحان.


.............

يا فرد يا واحد احد يا تواب
يا حي  منعمنا سيول حجابه

يامن حفظت احمد وهو فالمحراب
والعيل والعنكب على محرابه

داوي عظامي لا توارتها الهاب
من طرف رجلي لا اخر السبابه

و بعد مرحب فض قريه واشعاب
والسيل غم الارض من عقابه

مرحب وذي واصل صفو له سناب
ابو جمال الحيد يا حيا به

يرحب وكرمه من كباشه واثراب
مضيافنا الوصال نتعنا به

ابوجمال الطارفي والحراب
والعز والمعروف يتوصا به

مولى الادب والحرف بين النقاب
واقوال له تطغى على كتابه

شاعر وشعره ثار فيني الاعجاب
سبحان ربي والقدر ذي جابه

نتبادل الاراء بطرح الاسباب
حول البلد والسوق والجلابه

طالت يد الهند الهمج والبنجاب
واتطاولت فوق السباع الدابه

واتعاونوا سنجاب يدفع سنجاب
في ارضنا واتهاوت الكلابه

اتكالبوا فينا العرب يا نواب
حتى ولد زايد مع نوابه

واتجمعوا والراي راي القصاب
واتموضعوا في زمرة القصابه

سقو البلاد الصامده كم يا اكوابه
والكل عنا المر وسط اكوابه

مدو وهدوا كل منظر خلاب
واثارنا السحريه الجذابه

لكن فلا باقي نقم ما قد ساب
باقي ووسطه ناره الشبابه

لا زال شامخ صلب خامه ما ذاب
صامد والاسكودات من طلابه

وابنا اليمن من با عمر للعطاب
غمران واغمار الوطن غلابه

لو شي تكاتف بيننا بل رتاب
لا يرجع الغازي بدون اسلابه

لكن فتحنا بيننا ذي ما طاب
لاما انتهى محصولنا باعطابه

ذابت بنا الاجساد والدم انساب
وألآمنا باحزاننا منسابه

ما لا قدك مكسور ليش العصاب
خلك على رفرف معك واوكابه

كنا بنتهنى بوارد عنتاب
واليوم ضاع الزين من عنتابه

كنا على خيراتها والمحلاب
واليوم لا حلبه ولا حلابه

الا على ازمه تطعفر لصواب
من يوم لا ساعات يا كركابه

بين الخشب والخوشبه والخوشاب
بالفوس بالشفرات يا شذابه

والبير وأيام العنا والهياب
للشرب كلن هب يا هيابه

زمان كبكب كب قصدك دبداب
والشعب صامت ماسكي لأعصابه

هذا مليشاوي وذى جا برهاب
و كلهم  لامريكها شرابه

رغم اختلاف الصوف بين الشراب
لكنها بين العفن ربرابه

ولو لهذا فعل صافي لواب
له فكر شايك يلزمه شوابه

والقاعدي والقاعده والكهراب
والذبح والتنكيل ما نرضابه

صراحه ادخلنا البلاد السرداب
بين الظلام الحالكي واتعابه

بيداتنا جينا بشوكه وازراب
واتضررين اقدامنا الوثابه

والسقف لا هو يحتوي فيها اثقاب
ما ينفعك ردمه و لا جبابه

قل لحمدإن المسئله بين احباب
يتقاسموا لاجباح والمنوابه

الان به ريبه وبه ذي مرتاب
وبه من اتعالى بكثر اربابه

وفي النهايات اهل حكمه والباب
يتقاصروا للصلب في رطابه

ومال عمه يحتويها قشباب
لايحمل العسرى يظلي آبه

يا خال تمينا البناء والعتاب
والسقف صبيناه كابه كابه

جاهز ويتمتع بمنظر جذاب
من معقمه لا زاوية ميزابه

والختم يا خالق صمد يا وهاب
خارجت ابوخطاب هو واصحابه

من وقت لخطا ذى ولا هذا صاب
الا فتن وافعال من مشقابه

............